الرئيسية أخبار خليجية لعب الزهر مع وافدين مصريين بعد أن كانوا يتقاضون رواتب قليلة فأصبحوا مليونيرية في الخليج وهذا السبب !

لعب الزهر مع وافدين مصريين بعد أن كانوا يتقاضون رواتب قليلة فأصبحوا مليونيرية في الخليج وهذا السبب !

كتب : اَخر تحديث :6 فبراير 2018

إليكم قصة وافدين مصريين لعب الزهر معهم ليلعبوا في الملايين وبعد فترة كشف أمرهم، ليتبين أن ما بجعبتهم ليس من حقهم، إنما هي أموال غير شرعية، إليكم التفاصيل. أثمر التعاون بين قطاعي الأمن العام والأمن الجنائي في وزارة الداخلية عن ضبط 4 مصريين بحوزتهم 7 ملايين دولار أميركي سوداء، واتفقوا مع مواطن على بيع 5 منها مقابل 730 ألف دينار، وجارٍ التحقيق معهم في ملابسات حيازتهم لها.

وطبقاً لمصدر أمني فإن «مواطناً تلقى عرضاً من أحد أصدقائه المصريين لبيعه 20 مليون دولار عملة سوداء غير مزوّرة، حسب تأكيده، مقابل 730 ألف دينار لكل 5 ملايين دولار، فسارع المواطن إلى إبلاغ عناصر مديرية أمن الفروانية، وأحيل البلاغ إلى الوكيل المساعد لشؤون الأمن العام اللواء إبراهيم الطراح.

حيث نسق مع الوكيل المساعد لشؤون الأمن الجنائي اللواء خالد الديين، وتم استدعاء المواطن للاستماع إلى إفادته، وطُلب منه إكمال الدور مع العصابة وأوهمهم برغبته في شراء 7 ملايين، واتفق معهم على تسليمه المبلغ في منطقة الجابرية».

وأفاد مصدر أمني بأنه «في الموعد المحدد لإتمام العملية، نصب رجال الأمن الجنائي بقيادة المدير العام للمباحث الجنائية بالإنابة العقيد خالد خميس شباكهم في الموقع وأثناء حضور المصريين الخمسة إلى المكان وبحوزتهم حقيبتان أطبق عليهم الأمنيون وتمكنوا من الإيقاع بـ 4 منهم، بينما لاذ الخامس بالفرار جرياً وتوارى عن الأنظار».

وتابع المصدر أن «رجال الأمن عثروا بداخل الحقيبتين على المبلغ الذي أوهمهم المواطن بشرائه، وتم اقتياد المضبوطين إلى مقر الإدارة العامة للمباحث الجنائية.

وجارٍ التحقيق معهم عن ملابسات حيازة الملايين السوداء ومعرفة مكان إخفائهم الـ 13 مليوناً الأخرى التي يحوزها أفراد العصابة، كما أنه جارٍ الوقوف على أي شركاء آخرين لهم تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم».المصدر : الرأي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *